دبي - خاص بـ " وكالة أخبار المرأة "

أعلنت إيمج نيشن أبوظبي، الشركة الرائدة في مجال الإعلام والترفيه في منطقة الشرق الأوسط، عن فوز الإماراتية إيمان طلال السيد في مسابقة استوديو الفيلم العربي لكتابة السيناريو، خلال ليلة ختام مهرجان دبي السينمائي الدولي.
وحازت هذه الموهبة الجديدة في عالم صناعة السينما الإماراتية على تمويل بقيمة 100،000 درهم إماراتي، لتحويل السيناريو الفائز "بطانية" إلى فيلم قصير. وتعتبر هذه الجائزة الثانية لإيمان في أقل من أسبوعين، إذ حازت المخرجة والكاتبة الموهوبة على جائزة أفضل فيلم في مسابقة استوديو الفيلم العربي للأفلام الروائية عن فيلمها القصير "الاختيار".
تم إطلاق مسابقة استوديو الفيلم العربي لكتابة السيناريو بالتعاون بين إيمج نيشن أبوظبي، وسوق دبي السينمائي، والذي يعتبر الذراع التجاري لمهرجان دبي السينمائي الدولي.
وعلّقت إيمان طلال السيد، التي شاركت بفيلم "الاختيار" في مسابقة المهر الإماراتي للأفلام القصيرة في مهرجان دبي السينمائي الدولي، قائلة: "لا أصدق أنني فزت للمرة الثانية في أقل من أسبوعين! أنا سعيدة جداً بهذا النجاح والذي مدّني بثقة كبيرة في قدراتي وطوّر من مهاراتي ككاتبة. إنني أتطلع إلى تقديم مزيد من الأفلام!"
ويتناول سيناريو "بطانية"، قصة مهرة البالغة من العمر 15 عاماً، والتي تجبر على الزواج حفاظاً على العادات والتقاليد، لتكتشف أن الزواج أصعب بكثير من ما كانت تتخيل. 
وقد تم اختيار ثمانية من المواهب الواعدة في صناعة الأفلام للمشاركة في برنامج كتابة السيناريو وورش العمل خلال سوق دبي السينمائي. وتم ترشيح إيمان وثلاثة طلاب آخرين لقائمة المتأهلين النهائيين حيث عرض المتأهلون السيناريو الخاص بهم أمام لجنة تحكيم، وهم جعفر محمود (ديد مين ووكينغ)، سهى النجار (نظرياً)، وأفنان القاسمي (#شحم).
كما وصرحت شيفاني بانديا، المدير الإداري لمهرجان دبي السينمائي الدولي: "نحن سعداء للغاية بالنجاح الذي حققته النسخة الأولى لمسابقة استوديو الفيلم العربي لكتابة السيناريو بالتعاون مع إيمج نيشن. لقد أبهرتنا المواهب الرائعة للطلاب الثمانية والسيناريوهات  النهائية التي قدّموها. ونحن نتطلع إلى الاستمرار في دعم ورعاية الجيل القادم من الكتّاب الجدد".
وضمّت لجنة التحكيم، التي تولت اختيار السيناريو الفائز ضمن القائمة النهائية للمتأهلين، ثلاثة من الخبراء في عالم صناعة السينما وهم المخرج والمصور الإماراتي الحائز على جوائز خالد المحمود، مخرج فيلم احتفال بالحياة (2006)، والسبيل (2010)، وسامي عاصي من الخدمة العالمية لبي بي سي، وكريستين كوبف من مؤسسة "روبرت بوش شتيفتنغ " للتعاون الدولي بين صانعي الأفلام الشباب الألمان والعرب.
وعلّق مايكل غارين، الرئيس التنفيذي لشركة إيمج نيشن: "نحن فخورون جداً بالنجاح الكبير الذي حققته مسابقة استوديو الفيلم العربي لكتابة السيناريو بنسخته الأولى، ونحن سعداء بقدرتنا على توفير الدعم لصناع السينما الموهوبين بالتعاون مع سوق دبي االسينمائي، والذي يعتبر الشريك المثالي لدعم صناعة السينما ورعاية المواهب الناشئة. من أهم الأهداف الأساسية لشركة إيمج نيشن هي دعم المواهب لبناء أساس متين لصناعة السينما في المنطقة".
يستمر البرنامج التعليمي لكتابة السيناريو مدة 5 أشهر، ويتضمن البرنامج ورشة عمل مكثفة لمدة 3 أسابيع تركز على جميع جوانب كتابة السيناريو، إبتداءً من مفهوم القصة إلى تطوير الشخصيات. ومن ثم يعمل المتسابقون لمدة 3 أشهر على كتابة سيناريو لفيلم قصير باستخدام المهارات الجديدة التي اكتسبوها.