سحر حمزة - عمان - خاص بـ " وكالة أخبار المرأة "

أوصى المشاركون في المنتدى الرابع لصاحبات الاعمال الخليجيات 2016 والذي نظمته غرفة تجارة وصناعة عجمان ومجلس سيدات اعمال عجمان تحت مظلة إتحاد غرف التجارة والصناعة بدول مجلس التعاون الخليجي و اتحاد غرف التجارة والصناعة بدولة الإمارات، بالتركيز على السياسات الداعمة لرائدات الأعمال من خلال تنسيق التشريعات والاطلاع على قصص النجاح بدول المجلس ومنها تجربة دولة الإمارات العربية المتحدة ( بدايات ، مبدعة ، وإنطلاقة ) وإبراز تلك القصص للاستفادة منها كعبر ودروس وعوامل تحفيز للأجيال الشابة واعداد قاعدة بيانات ودراسات وتقارير دورية على مستوى دول المجلس حول رائدات وصاحبات الأعمال واعتماد مؤشر أداء اقتصادي لقطاع سيدات الأعمال لقياس مدى مساهمة القطاع في الناتج المحلي الإجمالي  في دول مجلس التعاون الخليجي، واعتماد موسوعة لصاحبات الأعمال الخليجيات يعمل عليها اتحاد غرف دول مجلس التعاون الخليجي.
كما أكد المنتدى على ضرورة وضع خطط التحفيز لتبني حقوق الأمتياز التجاري  وتعزيز التجارة البينية بدول المجلس، واطلاق جوائز تحفيزية ولاسيما فيما يتعلق بالابتكار في قطاع سيدات الأعمال بدول المجلس إلى جانب أهمية تعزيز الشراكة بين رائدات الأعمال بدول المجلس ووضع استراتجيات وسياسات وأدوات تركز على تمكين استشراف المستقبل لدى صاحبات الأعمال بدول المجلس من خلال عدد من النشاطات والبرامج مثل المنتديات وبرامج التدريب ووورش العمل وكذلك التأكيد على أهمية وضع آليات متابعة عملية لنتائج وتوصيات المنتدى لضمان تحقيق نجاحه، وأهمها عقد المنتدى  بشكل دوري، واستخدام وسائل التواصل الاجتماعي بما يحقق المشاركة  في المتابعة، وتبادل الأفكار ومتابعه تنفيذ التوصيات والنتائج.
وفي الختام كرم سعادة عبدالله المويجعي رئيس مجلس غرفة تجارة وصناعة عجمان وسعادة الدكتورة أمنه خليفة آل علي رئيس مجلس سيدات اعمال عجمان ـ عضو مجلس ادارة غرفة عجمان، كافة الرعاة والشركاء الاستراتيجيين ووسائل الاعلام ممن ساهموا بالتنظيم والرعاية للمنتدى والذي يمثل علامة مضيئة في مسيرة سيدات الاعمال في المنطقة العربية بشكل عام ودول مجلس التعاون الخليجي بشكل خاص.