القاهرة - " وكالة أخبار المرأة "

تنظم جامعة الدول العربية ، بالتعاون مع هيئة الأمم المتحدة للمرأة، المؤتمر الوزاري الأول حول "المرأة وتحقيق الأمن والسلام في المنطقة العربية"، الذي يبدأ الأحد المقبل ويستمر يومين.
  ويناقش المؤتمر ، الذي يفتتحه الأمين العام للجامعة العربية أحمد أبو الغيط ، عدداً من الموضوعات ترتكز حول جهود الجامعة في متابعة تنفيذ الاتفاقيات والقرارات الإقليمية والدولية المعنية بالمرأة والأمن والسلام في المنطقة العربية، والتقدم المُحرز للدول الأعضاء في هذا الشأن، وحث هذه الدول على تطبيق خطط عمل وطنية وحشد التأييد والدعم حول الالتزامات المعنية بالمرأة والأمن والسلام للمضي قدماً في تنفيذها.
كما يتناول المؤتمر دور المؤسسات الدينية والثقافية والإعلام في دعم قضايا المرأة والأمن والسلام، وتعزيز الشراكات وآليات تمويل خطة العمل التنفيذية في المنطقة العربية.
وصرحت ايناس مكاوي مديرة إدارة المرأة والأسرة والطفولة بالجامعة العربية بأن انعقاد المؤتمر يأتي تنفيذاً لقرار مجلس الأمن رقم 1325 بشأن خطة العمل التنفيذية لحماية المرأة وتعزيز دورها في العالم، والذي اعتمد من مجلس جامعة الدول العربية على المستوى الوزاري في دورته الـ (144) في سبتمبر 2015 ، التزاماً من الجامعة للنهوض بأوضاع المرأة في المنطقة العربية، وتعزيز دورها في بناء السلم وحل النزاعات لضمان المشاركة الفعالة لها في كافة مواقع صنع القرار في أوقات السلم والنزاعات المسلحة.
وأشارت إلى أن جامعة الدول العربية وهيئة الأمم المتحدة للمرأة تهدفان من عقد المؤتمر إلى وضع خارطة طريق لتنفيذ قرارات مجلس الأمن المعنية بحماية المرأة على المستوى الوطني في الدول الأعضاء لضمان توفير الحماية للنساء والفتيات وتعزيز دورهن في الوصول إلى المناصب القيادية ومواقع صنع القرار، والعمل على بناء القدرات وتوفير الحماية القانونية من خلال تطوير التشريعات على المستوى الوطني في الدول الأعضاء.
يشارك في أعمال المؤتمر عدد من الوزراء في الدول العربية ووفود من لجنة المرأة العربية بجامعة الدول العربية، و هيئة الأمم المتحدة للمرأة، ومنظمة المرأة العربية، والبرنامج الانمائي للامم المتحدة ، واللجنة الاقتصادية والاجتماعية لغربي آسيا (الإسكوا)، بجانب المنظمات الإقليمية والدولية المعنية بقضايا حماية وتعزيز حقوق المرأة .