" وكالة أخبار المرأة "

تفوقت ديشوانا باربر ذات الخمسة وعشرين ربيعا أمس الأحد ( الخامس من حيزران/ يونيو 2016) وهي محللة في مجال تكنولوجيا المعلومات على 51 متسابقة أخرى بينهن الوصيفة الأولى تشيلسي هاردين التي تمثل ولاية هاواي لتحصل على التاج في المسابقة السنوية التي أجريت في ساحة تي-موبايل في لاس فيجاس.
 وكإحدى المتسابقات سئلت باربر سؤالا عن الجنديات فأجابت "نحن بنفس صلابة الرجال."
وعندما وصلت إلى مرحلة المتسابقات الخمس النهائيات سُئلت هاردين إن كانت ستدعم المرشحة الديمقراطية المحتملة هيلاري كلينتون أم المرشح الجمهوري المفترض دونالد ترامب.
وأثار السؤال صيحات استهجان من الجماهير وانتقادات على مواقع التواصل الاجتماعي. وفي ردها رفضت هاردين اختيار أي مرشح واختارت الحديث عن السمات التي ينبغي أن تتوفر في أي رئيس.
وجاءت المتسابقات الأخريات في الجولة النهائية من ولايات جورجيا وألاباما وكاليفورنيا.
وستمثل باربر الولايات المتحدة في مسابقة ملكة جمال الكون السنوية التي تقام في وقت لاحق هذا العام.