الرباط - " وكالة أخبار المرأة "

  إختتمت  يوم  الأحد23 ماي  2016   فعاليات اللقاء  الجهوي الأول  لرابطة  كاتبات  المغرب  فرع  أكاديــر  والذي  استمر  على  مدى يومين  قدمت  من  خلال  ندوات  فكريـة  حول  الكتابة  النسائية وواقع المرأة ، القلم  النسائي   في السياسة   حضوره   وتأثيره  ،  ثم الكتابة  الرقمية النسائية  في  العالم  الرقمي .
   اللقاء  إختيـر  له  كشعار  : كاتبات  سوس ورهان  التنمية  الثقافية  بالجهة   دورة : " لالـة  أعزيزة تاكرامت  " إحدى  عالمات  سوس  التي  عرفت  بتصوفها .
  ويعتبر  اللقاء   مناسبة   التأمت من  خلاله   المبدعات  للتعارف  وتبادل الخبرات  والتجارب  في  مجال  الإبداع الأدبي والتعريـف  بأسمائهن  ،  كما  كان  اللقاء  فرصة  لإستمتاع  بمجموعة  من النصوص  الأدبية  والشعرية  والزجلية   للمشاركات  على إيقاع موسيقى العود.
وقد   خلص  المشاركون  ضمن  فعاليات  هذا الملتقى :  إلى  ضرورة  الإهتمام  بالقلم  النسائي  والتنقيب  عن أسماء  نسائية  تبدع  في  صمت ، كما  تم  تثمين  هذا  اللقاء الذي يعتبر  الأول من  نوعه  بمدينة  تعرف  أسماء  وزانة من النساء  المبدعات في  مجالات عدة  .
وتتعهد الرابطة  بمساعدة  كل  مخرطاتها  في طباعة  ونشر  أعمالهن،ثم إنشاء دليل لكاتبات سوس يجمع طاقاتها الإبداعية ويغني بها الساحة الثقافية بالجهة  .