إيمان أنوار التازي - المغرب - محررة فسم التغذية والتجميل في وكالة أخبار المرأة

يفضل العديد من الناس الابتعاد عن استهلاك القطاني , بالرغم من فوائدها العديدة ,نتيجة ما تحدثه من مشاكل في الجهاز الهضمي من غازات كريهة و انتفاخ و اضطرابات في المعدة و غيرها... و هناك من يتساءل أيضا , إذا كانت البقول تتسم بكل هذه المزايا الغذائية و الصحية , فكيف يمكن أن تكون سببا في تحويل الجهاز الهضمي إلى حلبة صراع؟
إن بعض أنواع الكربوهيدرات في البقول تكون بالغة التركيب , بحيث نجد نحن البشر صعوبة في هضمها. و إذا كانت البكتيريا النافعة المتواجدة في الأمعاء تملك القدرة على تكسير هذه الكربوهيدرات, فإنها أثناء ذلك تفرز كمية كبيرة من غاز الميثان ,مما يسبب الانتفاخ لدى العديد من الأشخاص عند تناول البقول. و بالرغم من مختلف النصائح لتخفيف ذلك, كاستبدال ماء النقع بآخر جديد ليستعمل في الطهي, فإن ذلك غالبا ما لا يجدي نفعا. يبقى الحل الأمثل هو الطهي الجيد للبقول ,و التقليل قدر الإمكان من استهلاك الخبز معها في نفس الوجبة , ثم و الأهم تحسين صحة الجهاز الهضمي , و ذلك بالابتعاد قدر الإمكان عن الأطعمة الغير صحية التي ترهقه , و تعويده على استهلاك البقول برفع وتيرة تناولها إلى ثلاث أو أربع مرات في الأسبوع  خاصة خلال فصل الشتاء