بيروت - " وكالة أخبار المرأة "

أطلقت الشابة اللبنانية سارة خازم مشروعاً يحمل عنوان “التقاط أرض الأحلام” تتوجه فيه إلى الأطفال، بهدف تشجيعهم على اكتشاف موهبتهم في التصوير.
المشروع لم يقتصر على الطفل اللبناني فقط، بل جالت خازم بمشروعها في مصر ونيبال والمغرب وجنوب أفريقيا وكمبوديا وكينيا وتنزانيا وفيتنام وتايلاند ومنغوليا، حيث دربت إلى الآن 250 طفلاً، واستهدفت في كل بلد فئة الأطفال الأقل حظاً في فرص التعليم من الطبقات الفقيرة وساكني الأحياء العشوائية.
تساعد الفرص الأطفال على اكتشاف مواهبهم وتغيير رؤيتهم للعالم المحيط بهم. وتمتد الورش على شهر كامل بهدف تحقيق أقصى قدر من الاستفادة للأطفال الذين ترافقهم الكاميرا أينما توجّهوا.
حالياً تقوم خازم بتنفيذ ورش مُتخصصة في لبنان، حيث يقيم مئات آلاف الأطفال السوريين اللاجئين. فدربت مجموعتين منهم في منطقتي البقاع، شرقي البلاد، والشوف. كذلك، نظمت دورة للأطفال المعوقين في جنوب لبنان.