الكويت - " وكالة أخبار المرأة "

كشفت رئيسة فرع الكويت لاتحاد المرأة العربية المتخصصة الشيخة نوال الصباح أن تدشين الاتحاد العربي للمرأة المتخصصة يأتي في إطار الدور الفعال للمرأة والنجاحات التي حققتها في العديد من الدول العربية، في كل المجالات الاقتصادية والسياسية والاجتماعية والثقافية، كما يأتي تكريما لدورها المتميز، في مختلف التخصصات.
واضافت أن الهدف من انشاء الاتحاد يأتي تكريما لدورها الايجابي ومشاركتها الناجحة الى جانب الرجل في اتخاذ القرارات وتوليها العديد من المناصب ومواقع المسؤولية، وتصديها للعمل العام خلال العقود الماضية ما يؤكد امتداد هذا الدور عبر العصور.
وبينت ان الفكرة لاقت استحسانا من قبل المسؤولين في العالم العربي والقيادات النسائية الفاعلة، مما عجل بسرعة تحديد الاجتماع التأسيسي الأول، والذي عقد في العاصمة اللبنانية بيروت في اكتوبر الماضي.
بدورها، بينت رئيس القطاع الاعلامي باتحاد المرأة العربية المتخصصة واستاذ علم الاتصال والاعلام بجامعة الكويت د. بشاير الصانع عن قيام مجلس الوحدة الاقتصادية العربية التابع لجامعة الدول العربية بتدشين الاتحاد العربي للمرأة المتخصصة في خطوة رائدة تعد الاولى من نوعها في العالم العربي.
وأوضحت ان الاتحاد يهدف الى خدمة قضايا المرأة بالعموم وخصوصا المرأة المتخصصة وتمكينها للوصول الى ما تستحقه من مكانة متميزة في المجتمع.
وتابعت ان الاتحاد العربي ينقسم الى فروع محلية في كل الدول العربية ويخدم فرع الكويت قضايا المرأة الكويتية على وجه التحديد.
واشارت الصانع الى ان كل اتحاد محلي يتفرع الى قطاعات مهنية تضم نخبة من السيدات المهنيات في مجالات حرفية مختلفة، حيث يقوم القطاع الاعلامي بتسليط الضوء على التحديات التي تواجه المرأة الكويتية المتخصصة وتقديم خدمات تدريبية واستشارية تساهم في تمكين المرأة وامدادها بعدد من المهارات التي من شأنها زيادة ثقة المرأة بإمكانياتها.
وذكرت ان عددا من العضوات المميزات من مجالات حرفية مختلفة حضرن اجتماع الجمعية العمومية الاستثنائية، يومي السبت والأحد 26و27 مارس في القاهرة، وساهمن في تمثيل الكويت بحضور مكثف من قبل الوفود العربية للاتحاد العربي للمرأة المتخصصة، وأشارت الى ان الاتحاد يرحب بانضمام المرأة الكويتية المتخصصة من جميع المجالات كما يمكن متابعة اخبار الاتحاد عبر وسائل التواصل الاجتماعية.