طرابلس - " وكالة أخبار المرأة "

أعربت نساء "الحراك النسائي الضاغط" الليبي عن خيبة أملهن في تمثيل المرأة بحكومة الوفاق الوطني التي تم إعلانها أمس.
وقال الحراك - في بيان له اليوم - "إن نسبة المرأة في الحكومة لا تتجاوز 6%، لافتا إلى أن رئيس وأعضاء المجلس الرئاسي أكدوا في اجتماع سابق مع الناشطات الليبيات يوم 12 يناير الجاري أن تمثيل المرأة في الحكومة سيكون بحدود 30%، كما ستشغل المرأة أحد المناصب الثلاثة العليا في كل الوزارات والهيئات، الأمر الذي لا يحدث في تشكيل حكومة الوفاق".
واعتبر البيان أن نسبة تمثيل المرأة الحالية ظالمة وتعكس بشكل واضح العقلية الذكورية المهيمنة، وتؤكد حقيقة المظالم وهدر الحقوق.
وطالبن عضوات وأعضاء البرلمان المناصرين للمرأة بالتمسك بالحق في المشاركة العادلة في حكومة الوفاق.
وكانت ناشطات ليبيات قد طالبن السبت الماضي الهيئة التأسيسية لصياغة مشروع الدستور باستكمال مشروع الدستور وعرضه للاستفتاء الشعبي العام، مشددات على ضرورة الالتزام بالمدد القانونية المنصوص عليه