القاهرة - " وكالة أخبار المرأة "

ارتفاع ضغط الدم، أو كما يشار إليه باسم "القاتل الصامت"، لا توجد له أعراض محددة، فأعراضه تتشابه مع العديد من المشاكل الصحية، إلا أنه أصبح شائعا بشكل كبير حتى بين صغار السن من الجنسين.
ويؤكد دكتور سيد شلبي، أستاذ الأمراض الباطنة، أن ارتفاع ضغط الدم يختلف ما بين الرجال والنساء.
الرجال قبل النساء
يتعرض الرجال لضغط الدم المرتفع قبل سن الـ50، في حين أن النساء يتعرضن بشكل أكبر بعد سن الـ 55.
الشباب من الرجال أكثر تعرضا
الشباب من الرجال أكثر تعرضا لارتفاع ضغط الدم، بسبب السمنة أو ضغوط العمل، وكذلك عادات الطعام واعتمادهم على الأطعمة الجاهزة الغنية بالدهون المشبعة، والإفراط في التدخين.
النساء وانقطاع الطمث
يرتبط ارتفاع ضغط الدم عند النساء بشكل أكبر بفترة انقطاع الطمث، والسبب أن التغيرات الهرمونية التي تحدث في جسم المرأة في هذه المرحلة تؤثر على ضغط الدم.
الإستروجين
زيادة إفراز هرمون الإستروجين عند النساء الأصغر سنا، وبالتحديد في أوائل العشرينينات، وحتى الأربعينيات، يحميهن من التعرض لارتفاع ضغط الدم.
تفاوت المخاطر
أظهرت العديد من الدراسات أنه في المقارنة بين الرجال والنساء في نسبة المخاطر التي تنتج عن ارتفاع ضغط الدم، النساء أقل تعرضا لها من الرجال، فالنساء أجهزتهم تتلف بشكل أقل من الرجال، وبشكل خاص في مرحلة الأربعينيات.