مروة محمود إلياس - القاهرة - " وكالة أخبار المرأة "

تسود فى المجتمعات الشرقية فكرة سائدة بإمكانية إصابة الرجال بالعجز الجنسى، لتلصق إليهم دائما تهمة الضعف الجنسى وانعدام القدرة وفساد العلاقة الزوجية، ولأن المرأة هى الطرف المستقبل، فيعتقد البعض أنها لا يمكن أن تعانى لا من عجز جنسى ولا ضعف بالقدرة الجنسية، وأنها على أقصى تقدير تعانى برودا جنسيا فقط. وعلى عكس المعتقد، تؤكد الدكتورة يسرية محمد استشارى النساء والتوليد، على أن النساء عرضة للإصابة بالعجز الجنسى مثلها مثل الرجال، بل إن أشكال العجز الجنسى المختلفة تنتشر انتشارا ليس بقليل بين نساء العالم دون الانتباه لها أو تصنيفها على أنها مشكلات ضعف جنسى، بل تصنف على أنها مشكلات مرضية ونفسية ورغبة جنسية.
 1- الإصابة بمرض مزمن يقضى على القدرة الجنسية

وأوضحت استشارى النساء والتوليد، أن أبرز علامات العجز الجنسى عند السيدات تلك التى تعانى فيها السيدة من مشكلة مرضية، أو مرض مزمن يؤثر على رغبتها فى العلاقة الجنسية، ويجعلها غير راغبة فيها، ولا تشعر بالإثارة بسهولة، كالإصابة بمرض السكر فى مراحل وحالات متقدمة، وأمراض الروماتيزم الحادة، والعلاج الكيماوى الذى يقلل الرغبة الجنسية ويؤثر على درجة الإثارة الجنسية، والإصابة بالتليف الكبدى، الإصابة بسرطانات الرحم والمبايض.
 2- التعرض لجراحات تؤدى العجز الجنسى

وأوضحت استشارى النساء والتوليد أن بعض الجراحات تؤثر سلبا على الرغبة الجنسية، والقدرة بشكل عام، كتلك التى يتم خلالها استئصال المبايض والرحم، أو استئصال كلى للجهاز التناسلى لأسباب عدة.
 3- سن اليأس..أحد أبرز أشكال العجز الجنسى عند السيدات

ضعف الهرمونات بسبب سن اليأس، وضمور المبايض تدريجيا مما يقلل من إفراز الهرمونات الأنثوية بشكل حاد وسريع، كما يؤدى إلى قلة الإفرازات المهبلية والتى تسهل الجماع، كل هذه العوامل فى هذه السن تحدث هبوطا حادا فى الرغبة الجنسية والقدرة الجنسية لدى المرأة.
4- الأمراض والاضطرابات النفسية للمرأة قد تجعلها عاجزة جنسيا

وتابعت د.يسرية حديثها مؤكدة على أن المشكلات النفسية والاضطرابات النفسية المتقدمة، كحالات الاكتئاب الحاد، أو الإصابة بعقدة نفسية من العلاقة الجنسية بسبب التعرض لموقف سابق كالاغتصاب أو التحرش أو الاستغلال الجنسى، أو المرور بعلاقة جنسية سادية أو غير سوية، أو بسبب مشكلات زوجية مع الطرف الآخر من العلاقة، وتؤدى إلى عجزها التام عن الدخول فى علاقة جنسية.
 5- انعدام القدرة على الوصول إلى النشوة أو "الاورجازم"

قمة المتعة الجنسية للمرأة وأكبر دلالة على عدم قدرتها وسلامتها الجنسية، هو وصولها إلى النشوة أو "الاورجازم" بأى شكل من الأشكال، بالإيلاج أو المداعبة أو غيرها من الأشكال، إلا أن انعدام قدرتها على الوصول إليها أحد أهم أشكال العجز الجنسى والذى يحتاج للكشف عن السبب.
6- البرود الجنسى..انعدام أو ضعف الرغبة الجنسية

ومن أهم علامات الضعف الجنسى عند السيدات، الإصابة بانعدام الرغبة الجنسية لتصبح المرأة غير راغبة فى العلاقة الزوجية، سواء لأسباب نفسية أو للإصابة بآلام الجماع والمهبل، التهابات مهبلية وقرح، أو لأسباب نفسية تتعلق بالخوف من العلاقة، بالتعرض لموقف ساق كالاغتصاب جعلها تنفر من العلاقة الزوجية، لتقل لديها عوامل الرغبة، وهو ما يطلق عليه العامة "البرود".