الخرطوم - " وكالة أخبار المرأة "

أثارت صور للمفكر الاسلامي د . حسن الترابي وهو يؤم صفوف من النساء ويشارك أجنبيات إفطار رمضان لوحده وسطهن ، أثار موجة من النقد من قِبل مرتادي مواقع التواصل الإجتماعي .بحسب موقع ( سوداناس الالكتروني ) .
وكان الشيخ الترابي الامين العام لحزب المؤتمر الشعبي بالسودان قد شهد إفطار لأمانة المرأة بحزبه الأربعاء 14 رمضان ، وشاركهن الافطار على مائدة واحدة وصلى بهن . وأفتى بعدم الفصل ما بين النساء والرجال في الحياة العامة لأن الأسرة تتكون منهما معاً .
ودعا الأمين العام للمؤتمر الشعبي إلى المناصفة بين الرجال والنساء في الحياة السياسية. وقال د. “حسن عبد الله الترابي” لدى مخاطبته إفطار أمانة النساء بالشعبي بالخرطوم ، بالمركز العام إنه لا يمكن الفصل ما بين النساء والرجال في الحياة العامة لأن الأسرة تتكون منهما معاً، لذلك لا يمكن أن نبعد المرأة عن دور يمكن أن تقوم به في الحياة. ورحبت أمين المرأة بالحزب د. “سهير أحمد صلاح” بالحضور من الأحزاب، وممثلين من نساء سفارتي بريطانيا وأمريكا، وشهد الإفطار عدد من نساء الأحزاب .