" وكالة أخبار المرأة "

كشفت دراسة أجراها فريق من الباحثين في الحالة الصحية للمرأة الفرنسية بعد عملية الوضع ونشرت في مجلة "أوبستيتريك" لأمراض النساء والولادة، أن امرأة من بين اثنين لا تستطعن التخلص من أربعة كيلو في وزنهن الزائد بعد عملية الوضع.
وكانت الدراسة قد أشارت إلى أن المرأة الفرنسية تزداد أربعة كيلو بعد عملية الوضع وتظل لسنوات بعد ميلاد طفلها الأول لا تعرف كيف تتخلص من هذا الوزن الزائد.