تونس - " وكالة أخبار المرأة "

تداول نشطاء موقع التواصل الاجتماعى "فيس بوك" صورا لمجندات من الجيش التونسى شاركن فى تأمين انتخابات الرئاسة التونسية، التى أسدل الستار عليها مساء اليوم. وتؤكد الصور قوة وإرادة المرأة التونسية وإصرارها على مواجهة المخاطر، من أجل تحقيق مصالح الوطن والدفاع عنها، والعبور بالانتخابات إلى بر الأمان، بوجود رئيس منتخب ينهض بتونس إلى الأمام. وينتظر الشعب التونسى والعالم نتيجة انتخابات الإعادة التى اشتعلت بين رئيس حزب نداء تونس صاحب الأغلبية البرلمانية "الباجى السبسى"، والرئيس المنتهية ولايته "المنصف المرزوقى" خلال الساعات القادمة، ليحسمها أحد الطرفين لمصلحته، وتشهد تونس رئيس جمهورية جديدا على أمل تحسين الأوضاع فى البلد.

مجندات داخل إحدى اللجان

 

مجندة تونسية تحمل السلاح

 

مجندة تقوم بتأمين الناخبين

 

	إحدى المجندات المشاركة فى التأمين