''نسيبة بنت كعب''.. اسم قد لا تعرفه كثيرا، لكنها إحدى أشهر النساء المسلمات على مر العصور، فهي إحدى الصحابيات اللائي شهدن الكثير من الغزوات مع الرسول، ليس هذا فحسب بل إنها أول محامية امرأة في الاسلام وذلك عندما ذهبت لسيدنا محمد صلى الله عليه وسلم وسألته لماذا تختص جميع آيات القرآن بالرجال ولا تذكر النساء.
حتى أن صحيفة هافنجتون بوست الأمريكية وضعتها على رأس قائمة أكثر عشر نسوة مسلمات وجب معرفتهن جيدا. وأوردت الصحيفة ما قالت الصحابية الجليلة للرسول: ''ما أرى كل شيء إلا للرجال، وما أرى النساء يذكرن بشيء؟''.
فنزلت آية: ''إِنَّ الْمُسْلِمِينَ وَالْمُسْلِمَاتِ وَالْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ وَالْقَانِتِينَ وَالْقَانِتَاتِ وَالصَّادِقِينَ وَالصَّادِقَاتِ وَالصَّابِرِينَ وَالصَّابِرَاتِ وَالْخَاشِعِينَ وَالْخَاشِعَاتِ وَالْمُتَصَدِّقِينَ وَالْمُتَصَدِّقَاتِ وَالصَّائِمِينَ وَالصَّائِمَاتِ وَالْحَافِظِينَ فُرُوجَهُمْ وَالْحَافِظَاتِ وَالذَّاكِرِينَ اللَّهَ كَثِيرًا وَالذَّاكِرَاتِ أَعَدَّ اللَّهُ لَهُمْ مَغْفِرَةً وَأَجْرًا عَظِيمًا''.
وجاءت هذه الآية للتأكيد على المساواة بين الرجل والمرأة.


وجاءت بقية القائمة كالتالي:
2 – رابعة العدوية: التي ولدت لأسرة فقيرة جدا في مدينة البصرة بالعراق، وهي من أسس مذهب ''الحب الإلهي''، مات والديها وهي صغيرة مما اضطرها للعمل هي وباقي اخواتها، لكنه خطفت وبيعت كجارية، وذات ليلة وهي تصلي وتتضرع إلى الله شاهدها سيدها فقرر اطلاق سراحها. وتعد رابعة من اهم شعراء الصوفية.


3 – فاطمة الفهرية: امرأة مسلمة عربية من ذرية عقبة بن نافع الفهري القرشي فاتح تونس ومؤسس مدينة القيروان ، وهي مؤسسة أقدم جامعة في العالم، فبعد موت والدها ورثت عنه الكثير من المال فقامت ببناء مسجد القيروان على مساحة كبيرة، والذي تحول فيما بعد إلى جامعة القيروان، واعتمدت منظمة اليونيسكو المسجد على أنه أقدم جامعة للتعليم العالي في العالم.


4 – السلطان راضية: وهي سلطان مدينة دلهي بالهند من 1236 حتى 1240 والتي رفضت لقب سلطانة وفضلت سلطان، لأنها رأت أن هذا اللقب يعني الزوجة أو العشيقة، وانها بهذا اللقب الذكوري ستستطيع السيطرة على المدينة، فقامت بارتداء ملابس الرجال وعمتهم وحملت سيف، وعلى عكس التقاليد ظهرت للناس بدون حجاب، وعرف عن السلطان راضيه إيمانها بأن روح الدين أهم من أجزاءه، قامت بتأسيس المدارس والجامعات، ومراكز البحث والمكتبات العامة.


5 – نانا أسماء بنت محمد فودوي: تعد في الأدب العربي النيجيري كالخنساء في الأدب القديم، وقد كان لها ه تأثير ثقافي كبير في أوساط النيجيريين خاصة أنها بنت أكبر شيخ ومجاهد في نيجيريا، وعقيلة وزير من وزراء الدولة الإسلامية في صكتو.
كتبت الشعر باللهجات المحلية كالهوساوية والفولانية، إلى جانب الفصحى، أسست مجموعة نسائية لتطوف أرجاء المنطقة وتقوم بتعليم النساء في المناطق الريفية الفقيرة، وسميت مدارس ومنظمان نسائية إسلامية كثير باسمها في إفريقيا تكريما لها.


6- ليلي بختياري: قامت ليلي بترجمة القران الكريم، وبذلك أصبحت اول سيدة أمريكية تقوم بترجمته، قامت بشرح وتفسير المعاني الصعبة أزالت الغموض عنها، استحدثت تفسيرا جديدا لكلمة ضرب بمعنى الذهاب بعيدا بدلا من معناها العادي، يدرس تفسيرها في العديد من الجامعات والمساجد، وتم تبنيها على يد الأمير الأردني غازي بن محمد.


7 – شيرين عبادي: محامية إيرانية وفائزة بجائزة نوبل للسلام، وهي اول قاضية إيرانية، وتم فصلها من منصبها سنة 1979 بعد الثورة الإيرانية، شاركت عبادي المحامية في العديد من القضايا الجدلية، وعلى أثر ذلك تم اعتقالها كثيرا.


8 - أمينة ودود: أصبحت أول سيدة تؤم المسلمين في الصلاة 2005، المر الذي أثار صدمة كبيرة لدى العالم الإسلامي، فرأه البعض ثورة تصحيح والعودة لمبادئ المساواة في الاسلام، بينما راه البعض الأخر إهانة كبيرة، بينما بررت أمينة ذلك بان الإسلام يكفل حقوقا متساوية للمرأة مثل الرجل.


9 – ديزي خان: هي مؤسس مبادرة للمرأة المسلمة التي تنادي بالمساواة والعدالة الاجتماعية، ودعت خان في عام 2008 لفكرة عمل مجلس شورى للمرأة المسلمة يضم عدد من الباحثات المسلمات ومحاميات وناشطات من 26 دولة.
وصدر عن المجلس بيان لوضع مناهج للجماعات وأراء قانونية. وتعد خان مصدرا ذا مصداقية وصوتا للمساواة والعدالة في المجتمع المسلم.


10 – أنوشه أنصاري: هي أول امرأة مسلمة تصعد للفضاء، وعندما سئلت عن أمالها التي ترغب في تحقيقها في عالم الفضاء، قالت إنها تريد أن تلهم كل الناس وبخاصة الشباب، والفتيات والسيدات في كل العالم والشرق الأوسط، أن يمنحوا المرأة فرصا مثل الرجال، حتى لا يتخلوا عن أحلامهم، فأنا أؤمن بأن كل سيدة تستطيع ان تحدد أحلامها وتحققها''.